لقاء و حوار

أحمد عزت : الكورسات المجانية لاتقدر ولا يتم العمل بها

 

http://upload.traidnt.net/upfiles/m2P40941.gif
رسالته للمدونين غامروا “لن تخسروا شيء لم تكسبوه بعد”

 

يحل معنا هذا اليوم مستشار في رسم وخطط العمل وخطوط التسويق Inbound Marketing أبن العقد الثالث من 6 اكتوبر…. أحمد عزت , يعمل مدوناً في مجال السيو على موقع سيو صح ويشغر منصب SEO Consultant & Strategiest صغير في السن كبير في عطائه دخل الانترنت مع بداية عقده الثاني حيث بدأ بالتعرف على التدوين وإضافة المحتوى منذ ذلك الوقت مع اهتمامه البالغ بالتدوين في مجال البرامج وحلول الحاسوب حيث كان المجال الأكثر روجاً وقتذاك لمدة 4 سنوات .

كيف كانت بدايتك ؟
في نهاية عام 2007 بدأت أتعرف على مصطلح بالنسبة لنا في الوطن العربي غريب نوعاً ما وهو Optimize for search engines أو كما يطلق عليه اليوم أسم SEO اختصاراً لـ Search Engine Optimization لم يجذب المصطلح أنتباهى كثيراً وقتها ولأصدقك القول لم يكن يجذب انتباه أي شخص في الوطن العربي تقريباً .
حدثنا عن أولى تجاربك ؟
تجربتي الأولى في إنشاء منتدى شخصي يجمعني بصديق أردني عام 2008 حاولت أن أقرأ وأتعرف على السيو بشكل مبسط من خلال التوجه إلى محرك البحث وفتح النتائج الواحدة تلو الأخرى وقرأتها بشكل كامل .
– ما هو السيو ؟– أهم عوامله ؟– تأثيره على المواقع ؟– كيف تحسن موقعك ؟
وبعد بناء الأساسيات ودراستها جيداً يحين وقت التطبيق وبالفعل بدأنا منتدى ألعاب على استضافة مدفوعة وكانت بداية عملية التطبيق الحقيقي الخاصة بالسيو ولم يدم الأمر طويلاً حتى أغلقنا المنتدى بسبب عدم اهتمامنا به ولكن ما استفدت به من هذه التجربة هي ” تطبيق الأساسيات ” التي قرأت عنها داخل إحدى المواقع .
ماهي تجاربك الفعلية نتيجة وعمل ؟
شرعت في بناء أول منتدى شخصي لي تحت مسمى ” مصري أصلى ” وكان على استضافة مجانية ودومين مجاني dot.tk وهذا في بداية عام 2009 وبالفعل بدأت أطبق كل ما تعلمته من قبل ولفترة استمرت لـ 4 شهور حتى أصبح يحصل الموقع على ما يقرب من 80 ألف زيارة يومياً من محركات البحث فقط , حتى عاقبني الحظ السيئ وتم غلق حسابي على الاستضافة المجانية لأنها لم تعد تتحمل هذا الكم من الضغط على السيرفر ولم أكن أدرى عن ذلك في الحقيقة قبل البدء ولم أكن أتوقع أن أصل لأرقام مثل هذه في فترة وجيزة .
لديك حظ سيء ومازلت تواصل حدثنا عن ذلك ؟
لم أتوقف حينها حيث أدركت أن لدىَ ما يتطلبه الأمر للنجاح فلما لا اعمل على شيء جديد وبالفعل ذهبت لإنشاء مدونة على بلوجر ظناً منى أنها أمنة تقع تحت سيطرة جوجل فلا خوف من غلق أو حجب بعد اليوم , وبالفعل أنشأت مدونة متنوعة في بداية عام 2010 على ما أتذكر تحت مسمى مصري أصلى أيضاً ، وقمت بتحسينها جيداً للسيو داخلياً وخارجياً وبدأت في الحصول على بعض الباك لينكس بشكل يدوى عن طريق التدوين في بعض المنتديات الأخرى ووضع روابط خاصة بالمدونة كمراجع أو مصادر استعنت بها .
وحينها كانت هذه الطريقة فعالة للغاية في دفع النتائج بمحركات البحث .
بجانب أنني كنت أعتمد على اليوتيوب بشكل كبير في التسويق للمدونة وتسجيل المواد المرئية آنذاك وعرضها على اليوتيوب مجاناً مثل أهداف وملخصات المباريات وبعض الأحداث السياسية والبرامج الحوارية إلخ …
وهل حققت ما تصبو إليه؟
بالفعل حققت المدونة نجاحاً مرضى للغاية حتى نهاية عام 2011 بينما كنت أجنى ما يقرب من الـ 1000 دولار شهرياً جاء رمضان عام 2011 وقمت بتحسين المدونة خارجياً بشكل قوى للغاية مستهدفاً Trend في ذلك الوقت وهو مسلسلات وبرامج رمضان وبعض الأحداث الأخرى كنتائج الامتحانات والبرامج الهامة إلخ …
وفي شهر رمضان جنيت في أول 15 يوماً 34.755 ألف دولار ، فقد كنت أحتل النتيجة رقم 1 في كافة المسلسلات والحلقات الخاصة بهذا الشهر لأصدقك القول لم أكن أصدق نفسي وتخيلت أن الأمر سيدوم فقد كنت أحصل يومياً على ما يقرب من الـ 15 ألف زائر و أكثر من 45 ألف مشاهدة لصفحات المدونة .
ولكن كالعادة الحظ يعاند وهنا الأمر كان حقاً ” محُبط ” بعد أن قام قوقل بغلق حسابي .

لماذا أغلق حسابك وأنت تسير على خطى جيدة ؟
بسبب ” تشجيع المستخدمين للنقر على الإعلانات ” وهو على حق
ومن ثم تم تقديم بلاغ لخدمة DMCA في محتوى خاص بإحدى المسلسلات الموجودة على صفحات المدونة من إحدى شركات الإنتاج وتم حذف المحتوى من جوجل ووجدت رسالة في Webmaster tools تخبرني بأنني معاقب عقاباً جزئياً نتيجة لتقديم محتوى ” مملوك لهيئات وأفراد اخرى” ولذلك قمت بحذف هذا المحتوى من المدونة وبالطبع تأثرت المدونة تأثر كبير للغاية وتراجعت كثيراً في محركات البحث .
وكانت هذه هي بداية النهاية في التدوين داخل المحتوى العربي ، بعد كل ما حدث انقطعت مكتئباً فترة عن التدوين أو العمل على الإنترنت حتى منتصف عام 2012 عدت عاقداً العزم على عدم الاستسلام لمثل هذه العقبات التي رأيتها بسيطة بعد الكثير من التفكير . ولكنني أدركت أن على ترك المحتوى العربي قليلاً والتوجه للسوق العالمي .
ما الذي فعلته في بعد توجهك للسوق العالمي؟
أنشأت أول نيتش خاص في شهر مارس عام 2012 وخلال 60 يوماً كنت أحتل النتائج الأولى في عناوين المواضيع التي أستهدفها وبالفعل كنت أحقق ما يقرب من 700 دولار شهرياً من خلال جوجل أدسنس وقتها وتضاعف الأمر في بداية عام 2013 ومن ثم شرعت في إنشاء نيتش أخر في مارس 2013 وهو الأخر يحقق أرباحاً جيدة والحمد لله .
لم تذهب بعيداً وعدت مجدداً للمحتوى العربي حدثنا عن ذلك؟
وصلت لشهر أغسطس من عام 2013 لقرار العودة مجدداً للمحتوى العربي
من خلال موقع “سيو صح” وأشارك كل ما اكتسبته من خبرات في السابق مع مدراء المواقع العربية.
ماذا تعني لك الألقاب الشخصية ؟
حقاً لا أحب الألقاب في النهاية أنا أقدم ما أتعلمه ويستطيع أي شخص أخر أن يتعلمه أيضاً لا أرى في الألقاب متعة أو انتصاراً ولكنني أرى في حب الناس وتقديرهم لما يتم تقديمه أكبر جائزة وهذا ما أفضله .
– حدثنا عن ديجتاليزر وماهو دورك فيه ؟
ديجتاليزر هي مبادرة شبابية , شرع في إطلاقها أحمد سامي وهو شاب مصري يعمل في مجال الديجتال ماركتنج وكان هدف هذه المبادرة هو نشر وتبسيط فروع الديجتال ماركتنج للمبتدئين من الشباب الراغبين للعمل في هذا المجال .
دوري كان متعلق بشكل رئيسي بما أتقنه وهو السيو ، فقد شاركت في إعطاء 3 محاضرات عن السيو والـ Performance Marketing وهي موجودة على اليوتيوب لأي شخص يرغب في مشاهدتها .
هل لديك أهداف شخصية ؟
لدى أهداف صغيرة وأهداف كبيرة نوعاً ما :-
أهدافي الصغيرة : هي المحافظة والمواظبة على التدوين في سيو صح وتقديم الأفضل دائماً ومحاولة تغيير العقلية السائدة في الوطن العربي بخصوص جودة المحتوى المقدم من خلال محتوى قائم على تجارب حقيقية وخبرات فعلية .
أما أهدافي الكبرى : فهي إنشاء أول منصة تدريب أون لاين في مجال الـ SEO وهى مصدر سيو والتي ستنطلق نهاية شهر رمضان القادم بإذن الله ، ولدى هدف أخر أكبر وهو إنشاء موسوعة عربية تكون المرجع الأول للمحتوى بشكل عام في الوطن العربي واوإعذرني من الاستفاضة في التفاصيل الآن ولكن لكل حادث حديث بإذن الله .
نصائح تقدمها لأصحاب المواقع ؟
أولاً : المواظبة فهو أصعب عامل أصعب من تحسين موقعك وأصعب من الحصول على باك لينكس ، المواظبة على التدوين وتقديم محتوى ذو جودة عالية وتقديمه بشكل مختلف عن المنافسين نوعاً ما ، المواظبة على تسويق موقعك على محركات البحث وعلى السوشيال ميديا فالأمر يتطلب مجهوداً لخلق عادة جديدة ” كالتدوين بشكل يومي ”
ثانياً : المغامرة لن تخسر شي لم تكسبه بعد ، لذا عليك أن تغامر بكل ما تملك من وقت ومجهود وأفكار ، أسعى لاختبار أحلامك قبل الحكم عليها وهذا ينطبق على مجالنا ، فكثيراً يتوقف البعض قبل أن يبدئ ظناً منه أن الطريق طويل أو مليء بالصعوبات وحقاً هذه الصعوبات أحياناً تكون مجرد أوهام نتخيلها.
هل لديك أي عمل أخر بخلاف السيو ؟
أحب كثيراً ترجمة الأفلام الأجنبية وإخراج فيديوهات تحفيزية باللغة الإنجليزية ولدى بالفعل قناة على اليوتيوب اسمها Motivideo أنشر عليها بعض الفيديوهات التي أقوم بإخراجها بين الحين والأخر .
لماذا لا تطرح الكورسات مجانية بدلاً من بيعها ؟
العلم لا يتم حجبه أو منعه فهو متواجد في كل مكان على الإنترنت كل ما عليك هو البحث وهذا لا خلاف عليه أما الأفكار الشخصية والتجارب العملية والرؤى الخاصة هي نتاج ( تفكير وإطلاع ) ولكي يشارك شخص تجاربه العملية وأفكاره الشخصية وتطبيقاته التي يعتمد عليها يجب أن يضمن أن ( تقدر ) هذا .
وهذا لا يقتصر على الوطن العربي أو من يقدموا كورسات فى الوطن العربي ، فهذا الأمر يحدث في العالم أجمع والأمثلة كثيرة لن يسعنا حصرها هنا ولكن دعني أزيدك من الشعر بيت .
بناء على خبرتي في الفترة التي قضيتها في تقديم محتوى تدريبي في الوطن العربي المحتوى والكورسات المجانية لا يتم العمل بها فهي ( مجانية ) يمكنك العودة لها في أي وقت حينما تشعر بالرغبة في العمل ولذلك حينما تقدم تجاربك الشخصية بشكل مفصل وخبراتك التي اكتسبتها وأفكارك الحصرية في كورسات مجانية ، فإنه يتم ( حرقها ) بشكل حرفي بحيث أنه لا يتم الاستفادة منها وبينما على الجانب الموازى يتم ( العبث ) بها .
أنا شاركت مشروع نيتش على اليوتيوب مجاناً ودعني أخبرك أن مفهوم الـ Spam تطور بعد هذا الكورس حيث قام البعض بنقل كل حرف كنت أقوله وحتى الأمثلة التي كنت أستعين بها في الشرح داخل مواقعهم .
من تستهدف بكورساتك التي تقوم ببيعها ؟
– الجاد
– الطموح
– المغامر
وهذه هى الصفات الرئيسية للنجاح في أي مشروع .
يُقال أنك المصنف رقم واحد عربياً ؟
أسعد بذلك بكل تأكيد ولكن من وجهة نظري الشخصية لن تجد من يجمع على شخصاً واحد فبينما يراني البعض رقم 1 عربياً يرى البعض الأخر شخص أخر هو رقم 1 وهذا حقهم تماماً ، فنحن لا نتنافس على ترتيب ولا يوجد ترتيب على الإنترنت ، فالحكم في النهاية يعود للمتابعين ولذوقهم الخاص بناء على ما يتم تقديمه .
ودعني هنا أدعوا الجميع أن يدخل إلى هذا المجال للتدوين ولإثراء المحتوى العربي وأهلاً بك منافسا شريف تقدم ما يبحث عنه الناس بشكل مميز وأنا حقاً سأكون من أسعد الناس حينما تشتد المنافسة في إفادة الجمهور العربي.
– ماهو أفضل نيتش حصلت علية ؟
الحقيقة أنا أبحث عن ” العائد ” من وراء النتائج وليس النتائج في حد ذاتها .
وهنا في هذا الأمر أحب أن أوضح لمن يرغبوا في العمل على نيتشات أجنبية
أن هنالك طريقتين لاستهداف محركات البحث والحصول على أرباح
– استهداف كلمة مفتاحيه رئيسية والصعود بها للصفحة الأولى ( يتطلب بعض الوقت والمجهود )
– استهداف عناوين مواضيع فرعية فقط أو ما يعرف باسم Long tail phrases ( يتطلب مجهود )
لدى 3 نيتشات أعمل عليها الآن في المحتوى الأجنبي :-
أحدهم في مجال الـ Cell phones وهو يحتل النتيجة رقم 3 على كلمة مفتاحيه رئيسية
والأخر في مجال الـ Personal Development وهو يحتل المركز الأول في أكثر من مقالة
والثالث في مجال الـ Comparisons وهى مقارنات ما بين أفضل خدمات الـ Cloud Hosting
وفى هذا النيتش تحديداً أعتمد على Google Adwords وكنت قد شاركت موضوعاً يشرح استهداف هذه الطريقة للربح من الإنترنت على موقع سيو صح من خلال مقالة كيف تربح أكثر من 5000 دولار شهرياً .
ماهي أهدافك من موقع مصدر سيو ؟
الهدف من تدشين موقع مصدر سيو هو :-
– توفير منصة تعليمية احترافية للمبتدئين والمحترفين معاً
– توفير الدعم ومد يد العون من خلال الدعم الفني الخاص
– إثراء المحتوى العربي من خلال محتوى بنمط وشكل مختلف
– إجراء تجارب عملية على محركات البحث وهذا يحدث لأول مرة في الوطن العربي
– اجتماع سيو صح وسيو بالعربي في مكان واحد لتقديم الأفضل
ولنا أهداف بعيدة المدى قليلاً منها على سبيل المثال توفير منصات خدمية باللغة العربية متعلقة بالـ SEO وأهداف أخرى كثيرة نأمل أن نصل لها بإذن الله عما قريب .
– هل توقعت أن اطرح عليك سؤال معين غير موجود
في الحقيقة لا أعتقد ذلك فكل الأسئلة هامة من وجهة نظري وحاولت بقدر الإمكان أن أجيب بشكل مستفيض
من فضلك وجه كلمة لهؤلاء
ديجتاليزر : سعدت بالتواجد ضمن هذه المبادرة الرائعة وأتمنى أن تتكرر ولكن ( أون لاين )
الويب العربي : حان وقت الإضافة لهذا الويب العربي فكمّ الفرص المتاحة الآن كبير للغاية علينا أن نستغلها ونقدم الأفضل
أصحاب خدمات السيو : أتمنى أن لا يتحول الأمر إلى حرفة أكثر منه رؤية وتجارب وخبرات .
سعدت مجدداً بالتواجد معك عماد وأتمنى أن أكون قد وفقت في الرد على كافة الأسئلة .

الوسوم

عماد عطية

مراقب بمعهد ترايدنت التقني واعشق تقنيات المواقع وبالاخص في مجال الseo ولي بعض التطلعات في السوشيال ميديا

10 آراء على “أحمد عزت : الكورسات المجانية لاتقدر ولا يتم العمل بها”

  1. شغلك ممتاز ورائع وطول عمرك مبدع يا احمد ربنا يوفقك يارب وزعلان جدا انك هتسيب موقع سيو صح … اتعلمنا منك كتيييييير جدا ولسه محتاجينك تعلمنا اكتر 🙂 بالتوفيق وربنا يوفقك ف موقعك الجديد

  2. بالنسبة انك مش مخالف لجوجل ليه حولت بقا دومينك لدومين جديد مش عشان انت كنت شغال غلط ومع التحديث اتعاقبت اتكلم وقول تجربتك بصراحة انك حولت الدومين بتاع سيو صح عشان عليه مخالفات واسبام تحب اجبلك نتيجة تشوف بنفسك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق