أخبار تقنيةالهواتف الذكيه

الإيجابيات والسلبيات المأخوذة عن كاميرا هاتف آيفون 6S

الإيجابيات والسلبيات المأخوذة عن كاميرا هاتف آيفون 6S
الإيجابيات والسلبيات المأخوذة عن كاميرا هاتف آيفون 6S

أعلنت أبل وقبل عدة أيام خلال مؤتمرها الذي عقدته في مدينة سان فرانسسكو عن آخر المنتجات والتقنيات الخاصة بالشركة، وتحديدًا الجميع كان بإنتظار الإعلان عن هواتف أبل الجديدة وهي آيفون 6S و آيفون 6S بلس، وكما هو معروف للمتابع بأن كاميرا كلا الهاتفين أتت بقوة 12 ميغابكسل، وعلى الرغم من رفع الشركة لقوة الكاميرا إلا أن هناك مجموعة سلبيات ومأخوذات عن هذه الكاميرا بالمقابل هناك إيجابيات بالطبع، دعونا عبر سطور هذه المقالة التعرف عن هذه السلبيات والإيجابيات:

التصوير بإضاءة منخفضة:

الإيجابيات والسلبيات المأخوذة عن كاميرا هاتف آيفون 6S
الإيجابيات والسلبيات المأخوذة عن كاميرا هاتف آيفون 6S

على الرغم من أن أبل قامت برفع قوة الكاميرا من 8 ميغابكسل لغاية 12 ميغابيكسل إلا أنها لم تضيف خاصية التثبيت البؤري OIS على هاتف آيفون 6S، بنفس الوقت جلبتها على الهاتف الآخر “آيفون 6S بلس”، وهذه أولى سلبيات كاميرا الهاتف المذكور.

سلبية أخرى وهي عدم إستغناء أبل عن مستشعر الكاميرا ذو فتحة f/2.2 والذي أوجدته في للمرة الأولى في هواتف آيفون 5، وهذا بدوره يعتبر قصور أصاب الكاميرا، لوجود مستشعرات في هذه الايام متطورة وأفضل بكثير من المستشعر المعروف.

في السابق كان ذكرنا للسلبيات في هذا المجال، وحتى لا يأتي أحد ويصفني بالتعصب على أبل، أقول له على الرغم من هذا القصر في هذا المجال إلى أن أبل دائما ما تبهرنا بصور ذات جودة عالية دون الحاجة لوضع مواصفات وتقنيات قوية، وذلك بفضل تحسينات أبل على خوارزمة الصورة لتظهر للمستخدم صورة بدقة أعلى، ناهيك عن تقنيات إعادة الألوان بشكل طبيعي للحصول على دقة أكبر وأفضل.

تصوير بالجودة الخارقة 4K:

الإيجابيات والسلبيات المأخوذة عن كاميرا هاتف آيفون 6S
الإيجابيات والسلبيات المأخوذة عن كاميرا هاتف آيفون 6S

العديد من المستخدمين قد يتساءلون عن مقدار المساحة التي سيحتاجون إليها لاحتواء جميع مقاطع الفيديو التي سوف يتم تصويرها بهذه الدقة، وقد تمت الإجابة  عن هذا التساؤل  “ماركيز براونلي” في فيديو تدريبي عن الجهاز، الذي قدم من خلاله “براونلي” نظرة على إعدادات كاميرا الهاتف، بما في ذلك متطلبات المساحة لفيديوهات ال4K.

وتعد فيديوهات 4K اكبر بكثير من تلك التي لدقة 1080p وكنتيجة لذلك يتطلب مزيدًا من المساحة التخزينية، ففي حين أن لقطة دقيقة واحدة لدقة 1080p بمعدل 30 لقطة في الثانية تحتاج فقط إلى 130MB، في المقابل تحتاج لقطة أخرى بنفس معدل اللقطات لكن هذه المرة لدقة 4K حوالي 375MB كمساحة تخزين.

هذا يعني أنك إذا كنت تتطلع إلى آيفون نسخة 16GB فإنك ستكون بحاجة إلى تقليص حجم الفيديو الخاص بك، وبناءًا على هذا المعدل فإنك ستملأ جميع مساحة 16GB بفيديو من حوالي 40 دقيقة فقط، هذا طبعًا خارج المساحة التي يشغلها نظام الـ iOS، من تطبيقات، صور وفيديوهات أخرى، وغيرها من بياناتك وملفاتك الخاصة.

أما مستخدمي النسخ الأعلى كنسخة 64GB مثلا، ستكون لديهم مساحة أكبر بقليل لتخزين بعض هذه الفيديوهات الفائقة الدقة، هذه النسخة المتوسطة الحجم يمكنها تخزين حوالي 3 ساعات من لقطات 4K، و6 ساعات لنسخة 128GB على أقل تقدير قبل أن تنفذ المساحة.

طبعا، هذه الأرقام ما هي إلا تقديرات فقط، لأنه ليس من المحسوم أن تتطلب كل لقطة 375MB بشكل قطعي، والمساحة المتوفرة على هاتفك ستكون أقل من المعلن عنها بمجرد تثبيت نظام التشغيل عليها وإضافة بيانات أو تطبيقات أخرى كما هو معلوم لدى الجميع.

ومع كل هذا، ينبغي أن تكون لديك فكرة الآن عن النسخة التي ستحتاجها لتصوير فيديوهاتك الخاصة بدقة ال4K والإحتفاظ بها على جهازك، كما يمكن أن تكون لديك أفكار أخرى كاستخدام وسائط التخزين الخارجي ك MicroSD أو غيرها.

واترك لك أخذ السلبيات والإيجابيات في هذا المجال، فهو واضح وضوح الشمس.

الوسوم

Ahmed Saeed

لا أبخل على أحد بما وهبني الله به، مختص في الكتابة عن ايقوناتي نظام أندرويد ونظام iOS، لي الخبرة بما تكفي لوضع حلول جذرية لمشاكل أندرويد، مبرمج في عالم التطبيقات، وأخيرًا عشقي إلتقاط الصور أينما ذهبت....

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock