مقالات تقنية

مقارنة بين iPhone 6s و Galaxy S6: من الأفضل؟

iphone-6s-vs-samsung-galaxy-s6-2_1
مقارنة بين iPhone 6s و Galaxy S6: من الأفضل؟

أعلنت مؤخرا آبل عن هاتف iPhone 6s ليكون المنافس الحقيقي للعملاق Galaxy S6 الذي لقي اعجاب النقاد و الخبراء و المراقبين.

و بلا شك فإن المنافسة القوية بين الشركتين الأمريكية و الكورية يعطي لهذه المقارنة أهمية كبير للغاية حيث السؤال الأهم هو من الافضل، iPhone 6s أم Galaxy S6 ؟

 

  • الحجم العام

9-13-2015 9-23-20 PM

يتمتع جالكسي اس 6 بحجم أكبر من منافسه الأمريكي سواء من ناحية الطول أو العرض، إلى جانب ما سبق نجد أنه أكثر نحافة من آيفون 6 اس.

 

  • الوزن

9-13-2015 9-23-31 PM

للأسف هاتف آيفون أكثر وزنا بنسبة 4 في المئة كم منافسه الكوري.

 

  • خلف الجهاز

iphone-6s-vs-galaxy-s6-a-27@2x

الجهة الخلفية من iPhone 6s مصنوعة من الألومنيوم التي تشكل المادة الرئيسية التي صنع منها هذا الجهاز بينما يتمتع Galaxy S6 بخلفية زجاجية مصنوعة من نوع Gorilla Glass 4.

 

  • الحواف

iphone-6s-vs-galaxy-s6-a-28@2x

كليهما يتمتعان بحواف من الألومنيوم.

 

  • النسخ الملونة

9-13-2015 9-23-51 PM

أضافت آبل النسخة الوردية لتستهدف المزيد من النساء و لتصبح النسخة الرابعة من آيفون على غير عادتها و بالنسبة لسامسونج فهي توفر 4 نسخ ملونة من Galaxy S6

 

  • الشاشة

iphone-6s-vs-galaxy-s6-a-35@2x

يتمتع iPhone 6s بشاشة ذات حجم 4.7 إنش و هي أصغر بنسبة 18 في المئة من شاشة Galaxy S6 التي تقدم بدورها شاشة بحجم مناسب.

و بالنسبة للدقة هناك تفوق كبير لشاشة جالكسي اس 6 في كل شيء ما يجعلها تقدم جودة مشاهدة و معاينة ممتعة.

 

  • دعم تقنية اللمس ثلاثي الأبعاد 3D Touch

iphone-6s-vs-galaxy-s6-a-25@2x

غير أن شاشة iPhone 6s تتمتع بواحدة من أهم تقنيات المستقبل، و نتحدث يا سادة عن تقنية اللمس ثلاثي الأبعاد 3D Touch التي تستطيع التمييز جيدا بين درجات اللمس و تقديم الخيارات الممكنة حسب كل حالة للمستخدمين.

اللمس بضغطة قوية على أيقونة تطبيق تمكنك من فتحه مباشرة، بينما إذا قمت بالضغط لدرجة أقل ستحصل على خيارات تسهل لك الوصول إلى ما تريده بالضبط في التطبيق.

و تقدم لنا هذه التقنية أداء ممتازا على مستوى التعامل مع التطبيقات و ادارة المهام و أيضا مع اللعب و الترفيه بشكل أفضل.

هذه التقنية ليست موجودة بتاتا في Galaxy S6 و لا في أي هاتف ذكي منافس من أي شركة منافسة أخرى.

 

  • ماسح البصمة

iphone-6s-vs-galaxy-s6-a-39@2x

كلاهما يتمتع بهذه الميزة المهمة و الرائعة.

 

  • المعالج و الذاكرة العشوائية

iphone-6s-vs-galaxy-s6-a-33@2x

يتضمن Galaxy S6 أفضل معالج ممكن من سامسونج، على الطرف الآخر يتضمن iPhone 6s معالج A9 لكن في الواقع لا نعرف من يتفوق من هذه الناحية.

و فيما يتمتع الكوري بذاكرة عشوائية بحجم 3 جيجا بايت نرى أن iPhone 6s تحسن و قد حصل أخيرا على ذاكرة عشوائية بحجم 2 جيجا بايت.

 

  • المساحة التخزينية

iphone-6s-vs-galaxy-s6-a-49@2x

كلاهما يتوفران بثلاثة نسخ مختلفة على مستوى المساحة التخزينية، و كليهما لا يدعمان بطاقة التخزين الخارجي.

 

  • الكاميرا

iphone-6s-vs-galaxy-s6-a-31@2x

أول ترقية للكاميرا على مستوى الميغا بيكسل و التي تخص iPhone 6s منذ 4 سنوات، لكن الخلفية تظل فيها سامسونج متفوقة من خلال الميغا بيكسل لكن الجودة لا نعرف.

 

  • البطارية

9-13-2015 9-24-52 PM

للأسف، بطارية iPhone 6s تعد سيئة على مستوى السعة و أيضا لا تدعم الشحن اللاسلكية و لا حتى الشحن السريع متخلفة في العديد من التقنيات عن المنافسين.

 

  • السعر

9-13-2015 9-25-30 PM

في الوقت الراهن يعد Galaxy S6 أرخص من منافسه الأمريكي لعدة أسباب، منها مرور وقت جيد على اصداره و صدور هواتف راقية أخرى من سامسونج اضافة إلى تخفيض سعره للتشجيع على المبيعات الكبيرة.

 

من الأفضل في نظرك؟

الوسوم

أمناي أفشكو

محرر ومدون في مدونة ترايدنت التقنية، أقدم أخبارا تقنية أولا بأول إلى جانب المقالات في مجالات التسويق والشركات التقنية.

رأيان على “مقارنة بين iPhone 6s و Galaxy S6: من الأفضل؟”

  1. أبل من المصنع الى الزبل
    في الواقع هناك ميزة في أجهزة سامسونج لايتم التطرق لها وهي أن سامسونج تحترم أجهزتها بعكس شركة أبل.
    فمنذ فترة قمت بشراء جهاز أيباد3 (New ipad) ومازال لدي ولكن التحديث الاخير لا يدعمه , الان لدي برامج عندما أريد تشغيلها تطلب تحديث ولما أريد تحديثها يقول أن هذا التحديث لا يدعم هذه النسخة علما أن جزؤ من هذه البرامج فيها جداول ومعلومات قمت بأملائها منذ فترة طويلة وأحتاج لهذه المعلومات ولم أحتفظ بجزؤ كبير من قاعدة بياناتها, ولا أعرف ماذا أفعل الان في الحقيقة.
    في حين لدي جهاز سامسونج كالكسي 3 والله مازلت أستخدمه وأستمتع بأستخدامه, لا أعاني في أستخدامه إلا من نفاذ البطارية بسرعة وهذا إما بسبب البطارية نفسها أو بسبب كبر برنامج تشغيله (الاندرويد) وهذا صحيح يضايقني ولكن إن أردت إستبدال الجهاز بآخر حديث فهذا بقناعتي لا تفرضه الشركة علي كما تفعل أبل فلآن إذا أردت تنزيل برنامج على الآيباد يجب أن أرى مدى توافقه مع (ios 9.3.5).
    ناهيك عن غلاء أثمان منتجات أبل فنحن عندما قمنا بشراء منتجات أبل رغم علمنا بأن ميزات منتجات أبل (الهارد وير) هي أقل من ميزات منتجات سامسونج هو بسبب سوق أبل الذي أعترف أفضل الى حد ما من سوق الاندرويد.
    ولكن مع عدم دعم أبل لأكثر من نصف أجهزتها في السوق من خلال عدم تزويدها بنظام تشغيل (ios 10) تصبح هذه الميزة لا معنى لها.
    فالذي يروم الآن شراء جهاز أبل يجب أن يسئل البائع كم من الوقت وأرمي هذا الجهاز في الزبل.
    بالمناسبة أس الأيفون 6 لا يدعم (ios 10.0.2) وأنما يدعم (Ios 10.0.1) فقط وهذا يعني أن إحتمالية رميه في الزبل باتت قريبة .
    آسف للأطالة ولكن الذي يروم شراء منتج أبل يجب أن يعرف هذه الحقيقة وهي أن منتج الشركة يمثلها وإذا رضت برميه في الزبل لا أعتقد أن مصيرها أفضل من مصير منتجها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق