وكالة الاستخبارات الامريكية تستثمر مزيدا من الاموال في الشبكات الاجتماعية

وكالة الاستخبارات الامريكية تستثمر مزيدا من الاموال في الشبكات الاجتماعية
وكالة الاستخبارات الامريكية تستثمر مزيدا من الاموال في الشبكات الاجتماعية

يبدو ان الحرب الشرسة على الارهاب المتمثل في الجماعات المتطرفة في العالم و بين انظمة الدول في شتى انحاء  العالم قد انتقلت ايضا من الواقع الى الشبكات الاجتماعية  .

فقد اعلنت مؤسسة IN-Q-TEL ، الذراع الاستثمارية لوكالة الاستخبارات الامريكية انها قد ضخت المزيد من الاموال في الشركات و المؤسسات التي ترصد حركة الارهاب على الـ Social Media  .

و يتعلق الامر بكل من Dataminr و الذي يستخدم تيار التغريدات على تويتر لرصد الاتجاهات و التهديدات للسلطات بالاضافة الى Geofeedia التي تقوم تصنيف المنشورات على الشبكات الاجتماعية حسب مصادرها الجغرافية و اخيرا مؤسسة PATHAR التي تقوم بكشف الالغام مباشرة في حسابات الشبكات الاجتماعية التي له علاقة بالارهاب و التطرف .

عن حمزة القبلي

مدون يعشق كل شيء اسمه "قوقل" و في ترايدنت يعمل ليسوق رحيق التقنية للمستخدم العربي على مدار الساعة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *