الهواتف الذكيه

هواتف BLU الأمريكية وهواتف صينية تتجسس على المستخدمين لصالح الصين

big1

الهواتف الذكية والأجهزة التي نستخدمها ليست بريئة أبدا، فبينما تعمل الشركات الأمريكية على جمع المعلومات من أنظمة تشغيلها وتطبيقاتها حول المستخدمين لتحسين تجربة الاستخدام تعمل الشركات الصينية هي الأخرى على نفس الأمر.

وبين هذه وتلك هناك برمجيات تجسس يمكن زرعها في الحواسيب والهواتف الذكية وبقية الأجهزة لا يمكن اكتشافها بسهولة ولا ببرامج مكافحات الفيروسات مهمتها التجسس على المستخدمين وارسال البيانات لجهات من غير الواضح ماذا ستفعل بها.

هذه المرة سمعة الهواتف الصينية على المحك ومعها هواتف BLU الأمريكية، حيث اكتشف خبراء أمنيون أن هناك الملايين من الهواتف الصينية والأقل تكلفة ومنها هواتف BLU وهي تتضمن برمجية تعمل على جمع المعلومات وتسجيل المكالمات والرسائل والقيام بإرسالها كل 72 ساعة إلى الصين.

وعلقت السلطات الأمريكية على الحادثة بالقول أنه ليس من المعلوم إن كانت هذه العملية هي لأغراض إعلانية أو أنها لصالح الحكومة الصينية.

شركة Shanghai ADUPS Technology الصينية التي كتبت البرنامج قالت أن تطبيقها يعمل على 700 مليون هاتف ذكي وأجهزة أخرى ومنها السيارات والساعات الذكية، مؤكدة أنها لا تتبع الحكومة الصينية ولا تجمع البيانات لهذا الأمر، مضيفة انه خطأ لا أكثر!

الشركة واصلت دفاعها عن نفسها بالقول أن البرنامج صمم لرصد سلوك المستخدمين الصينيين فقط وهو لا يشمل بقية المستخدمين في أنحاء العالم.

ولا تعتبر هذه ثغرة أمنية بل إنها برمجية تم تنزيلها على الهواتف مسبقا قبل شرائها وذلك بسرية تامة ولا يعرف المستخدمون بها اساسا.

وتوفر Shanghai ADUPS Technology للشركات المصنع للهواتف ومنها BLU الأمريكية و هواوي الصينية وأيضا ZTE تحديث البرمجيات الخاصة بهواتفهم عن بعد وقد اكتشف الآن أنها تستغل على نحو خاطئ ويمكن ان تضر بسمعة الشركات التي تتعامل معها.

وأضافت الشركة الصينية أن كل المعلومات التي جمعها عن هذه الطريقة تم تدميرها فيما هناك تنسيق حاليا مع السلطات الأمريكية وشركة BLU والشركات الأخرى لتقييم حجم الضرر، ونأمل أن نحصل على المزيد من الاجوبة بخصوص هذه القضية.

الوسوم

أمناي أفشكو

محرر ومدون في مدونة ترايدنت التقنية، أقدم أخبارا تقنية أولا بأول إلى جانب المقالات في مجالات التسويق والشركات التقنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق