45% من رواد الأعمال لا يعرفون ما معنى SEO وحقائق أخرى صادمة

نعلم جيدا أن تهيئة المواقع لمحركات البحث والتي تدعى search engine optimization SEO عملية بالغة الأهمية من أجل جلب الزيارات من جوجل ومنافسيها وتحويلها إلى قراء وعملاء ومبيعات ونقرات على الإعلانات وبالتالي تحقيق العائدات.

لكن حسب دراسة جديدة فإن الصادم هو ان 45% من رواد الأعمال في العالم لا يعرفون ما معنى SEO رغم أن هذه العملية من شأنها أن تساعدهم على زيادة مبيعاتهم وحضورهم على محركات البحث وتصدر نتائج البحث على الكلمات المفتاحية التي تستخدمها الفئة التي يقدمون لها منتجاتهم وخدماتهم للوصول إلى مواقعهم الإلكترونية.

لكن في ذات الوقت هناك اجماع كبير بين رواد الأعمال بأن الظهور في جوجل من شأنه أن يعزز من مبيعاتهم وهو مفيد اجمالا لهم.

إضافة لما سبق فإن أغلبية رواد الأعمال لا يحترفون التسويق عبر البريد الإلكتروني، حيث أن 79 في المئة منهم يستخدمون الحسابات الشخصية في المراسلة والعمل وهو ما لا يظهرهم بشكل احترافي، رغم أن 87 في المئة منهم يؤمنون بذلك.

اضافة إلى ما سبق هناك العديد من القضايا التي تخيف وتهم رواد الأعمال منها حالة الإقتصاد، تنمية المشروع، استخدام التكنولوجيا ومسايرتها، نتائج الإنتخابات في بلدانهم.

عن أمناي أفشكو

محرر ومدون في مدونة ترايدنت التقنية، أقدم أخبارا تقنية أولا بأول إلى جانب المقالات في مجالات التسويق والشركات التقنية.