كَمْ من البيانات تستخدم تطبيقات التواصل الاجتماعي ؟ وأيّها أقل استخداماً لها

كَمْ من البيانات تستخدم تطبيقات التواصل الاجتماعي ؟ وأيّها أقل استخداماً لها
كَمْ من البيانات تستخدم تطبيقات التواصل الاجتماعي ؟ وأيّها أقل استخداماً لها

يعتقد البعض أنّه من الأفضل أن يقوموا بتحميل تطبيقات الدردشة ” التواصل الاجتماعي ” المعروفة والأكثر انتشاراً كالواتس أب والفيسبوك ماسنجر على هواتفهم الذكيّة، ظنّاً منهم بأنّها تَصْرِفُ القَدْر الأصغر من البيانات أو الداتا (Data) .

ولكن فاجأت الدراسات الكثيرين من مستخدمي هذه التطبيقات وأثبتت العكس فهذه التطبيقات المعروفة تصرف من البيانات أكثر بكثير مّما تصرفه التطبيقات الأخرى كالـ لاين و الـ(Pinngle) وغيرهما …

لذلك سنقدّم في التالي بعض هذه التطبيقات ونكتشف أيّها يستخدم القدر الأكبر من البيانات وأيها يستخدم القدر الأصغر من بيانات الهاتف.

  • تطبيق سكايبي (Skype): تمّ شراء التطبيق من قبل شركة مايكروسوفت (Microsoft) سنة 2011 بما يقارب الـ8.5 مليار (بليون) دولار أمريكي.

    يستهلك التطبيق 50 كيلو بايتاً في الثانية أي ما يعادل الـ 375 كيلو بايت في الدقيقة عند القيام بالمكالمات الصوتيّة، و500 كيلو بايت في اتّصالات الفيديو بين جهازَيّ هاتفين، و600 كيلو بايت في اتّصال الفيديو بين هاتف محمول وجهاز حاسوب شخصيّ.

  • فيسبوك ماسنجر (Facebook Messenger): كان هذا التطبيق في الأصل جزئاً من موقع التواصل الاجتماعيّ فيسبوك منذ سنة 2008 لكن تمّ تجديده في سنة 2010 ليتمّ إطلاق النسخة الخاصّة بالهواتف الذكيّة أندرويد (Android) و ايفون (IOS) في سنة 2011. يستهلك التطبيق 333 كيلوبايت للدقيقة الواحدة عند القيام بالاتّصالات الصوتيّة.

  • ماسنجر لايت (Messenger Lite): تمّ إطلاق هذه النسخة المخفّفة من تطبيق دردشة فيس بوك (Facebook Messenger) سنة 2016 وكان الهدف منه أن يعمل في أجهزة الأندرويد القديمة والبلدان التي خدمة الانترنت فيها بطيئة جدّاً .

ومع أنّه لا نجد في هذه النسخة (المُخفّفة) من التطبيق الكثير من المزايا التي نجدها في النسخة الأصليّة منه، كإمكانية القيام بالمكالمات الصوتيّة و مكالمات الفيديو، إلّا أنّ الكثيرين قاموا باستبدال النسخة الأصليّة بالمخفّفة نظراً لمقدار موارد الهاتف القليلة التي يستهلكها .

فإن قمنا بمقارنة بسيطة بين نسختيّ التطبيق نجد أنّ النسخة المُخَفَّفة تستهلك من المساحة فقط 17ميجا بايتاً بينما تستهلك النسخة الأصليّة 177 ميجا بايتاً إجماليّا من مساحة الهاتف (Phone Storage).

أمّا من جهة استهلاك “ذاكرة الوصول العشوائي RAM” يستهلك الـ Messenger Lite نصف ما يستهلكه التطبيق الأصليّ كما نرى فيما يلي.

الماسنجر الأصلي :

  1. 240 ميجا بايتاً عند الاستخدام.
  2. 150.74 ميجا بايتاً عندما يعمل في الخلفيّة.
  3. 58.04 ميجا بايتاً عندما نغلقه.

النسخة المُخفّفة :

  1. 93 ميجا بايتاً عند الاستخدام.
  2. 59.64 ميجا بايتاً عندما يعمل في الخلفيّة.
  3. 8.76 ميجا بايتاً عندما نغلقه.
  • لاين (Line): تمّ إطلاق التطبيق في اليابان سنة 2011 بسبب زلزال “توهوكو” الذي قام بتدمير البنية التحتيّة للاتّصالات في البلاد كلّها ممّا فرض على الموظفين في شركة (NHN corporation) أن يبقوا على تواصل عبر الانترنت فقاموا بتطوير التطبيق وتمّ إطلاقه للناس لاحقاً في نفس السنة.  يصرف التطبيق  347 كيلوبايتاً في الدقيقة عند القيام بالاتّصالات الصوتيّة.

  • واتس أب (Whatsapp): مع أنّه تمّ الاستحواذ على التطبيق من قبل شركة فيسبوك إلّا أنّ مقدار استهلاك التطبيقين للداتا (البيانات) مختلفة كثيراً فالتطبيق يستهلك 310 كيلو بايتاً في الوضع العادي .

    و 240 كيلو بايتاً في وضع (Mode) الاستهلاك المُنخفض، ومع ذلك يعتبر التطبيق أقلّ استهلاكاً للبيانات مقارنةً مع التطبيقات الأخرى المعروفة كالـ سكايب والـ فيسبوك ماسنجر.

  • (Pinngle): تمّ إطلاق هذا التطبيق في شهر نوفمبر(تشرين الثاني) لعام 2016 فهو من التطبيقات حديثة العهد، وبالرغم من ذلك وصل عدد مستخدميه حتّى الآن إلى قرابة الخمسة ملايين من جميع أنحاء العالم.

يستهلك هذا التطبيق ثمانية كيلو بايتات في الثانية عند القيام بالاتّصالات الصوتيّة. أمّا عند إرسال الرسائل النصيّة فيعتمد مقدار استخدام البيانات في (Pinngle) على حجم الرسالة وعدد كلماتها، ولكنّه يصل إلى الـ 120كيلوبايت إضافةً إلى حجم الرسالة.

  • التلغرام (Telegram): مع أنّ هذا التطبيق ينافس التطبيقات الأخرى المعروفة من جهة خصوصيّة المُستخدم وأمن المضمون ،ولكنّه يستهلك البيانات بشكل كبير .

    فمثلاً إن قام الـ واتس أب باستهلاك 925 كيلو بايتاً في اتّصالٍ مدّته خمس دقائق فيستهلك الـ تلغرام أكثر من ضعفي ذلك، ما يقارب 2.8 ميغا بايت، هذا ويمكننا أن نقوم بتفعيل وضع (Mode) الاستهلاك المنخفض ولكن ومع ذلك يبقى التلغرام من أكثر التطبيقات استخداماً للبيانات.

  • تانجو (Tango) : يشتهر هذا التطبيق بمكالمات الفيديو المجّانيّة التي يسمح بالقيام بها عبر شبكات الـ Wifi والـ3g والـ4g. تمّ إطلاق هذا التطبيق سنة 2009 ويظهر في قائمة التطبيقات الإثني عشر الأكثر تحميلاً على أجهزة الأندرويد.

    أمّا مقدار البيانات التي يستهلكها التطبيق عند القيام بالمكالمات الصوتيّة في الدقيقة الواحدة هو 614.8 كيلو بايت والذي يُعتبر مرتفعاً.

  • جوجل هانغ أوتس (Google Hangouts): تمّ تطوير هذا التطبيق كبديلٍ لمنتجات جوجل , (Google talk, Google+, Hangouts) وهو يستهلك 681.4 كيلو بايتاً في الدقيقة الواحدة عند القيام بالاتّصالات الصوتيّة.

من خلال هذه المعلومات أصبح بامكانكم معرفه اكثر تطبيقات التواصل الاجتماعي استهلاكاً للبيانات , ومن خلال هذا الامر سيصبح هناك معرفه أوسع للمستخدم حول كيفية خفض البيانات المستخدمه لهذه التطبيقات وايها يفضل استخدامه من خلال شبكات الواي فاي .

هذه المقاله بواسطة السيد ” فاهان مانجيكيان ” , الخبير في مجال شبكات التواصل الاجتماعي .

عن ضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *