فيروس الفدية Lipizzan ينتشر على أجهزة أندرويد

جيل جديد من الفيروسات تولد خلال السنوات الأخيرة ويعيش حاليا حالة من الثورة والإنتشار، إنها فيروسات الفدية التي تستهدف كافة الأجهزة والمنصات بدءا من ويندوز حيث رأينا بعض الفيروسات المنتشرة نحو أجهزة آبل وانتهاء بانتشارها القوي مؤخرا على أندرويد.

فيروس الفدية Lipizzan الذي اكتشفه الخبراء الأمنيين من جوجل يأتي بعد ساعات من اكتشاف فيروس آخر يختفي في الصور بداخل واتساب ولعبة بوكيمون جو، هذا الأخير يعين رقما سريا للهاتف ويسيطر على الجهاز ويجمع المحادثات والمكالمات ويسجلها ثم يطلب فدية من المتضررين.

لكن فيروس الفدية Lipizzan يبدو أكثر خطرا والغريب أنه غير موجه لإصابة أكبر عدد ممكن من هواتف أندرويد والحواسيب اللوحية التي تعمل بنظام التشغيل هذا.

وجد خبراء جوجل انه تم زرع الفيروس بحوالي 20 تطبيقا تم نشرها على جوجل بلاي، وهذه التطبيقات تقدم خدمات تنظيف الهواتف الذكية وأخد النسخة الإحتياطية للبيانات

إضافة لما سبق وجد الخبراء أيضا أنه يستهدف بالضبط 100 نوعية من الهواتف الذكية ضمن موديلات محددة يبدو أنها تلك التي يستخدمها الشخصيات أو فئة مستهدفة لمبرمجي الفيروس.

ولا نعرف من هم المستهدفين لكن هذه أول مرة نرى فيها فيروسا موجها لفئة من المستخدمين، ويتضح انه للتجسس وابتزاز الشخصيات السياسية والمشاهير والأغنياء.

ويعمل الفيروس على التنصت عن المستخدمين من خلال تفعيل الميكروفون إضافة إلى استخدام الكاميرا في التصوير كما أنه يعمل أيضا على جمع البيانات والمحادثات والرسائل القصيرة وارسالها إلى الخادم المسؤول عن تشغيله.

وقالت جوجل في بيان رسمي منها أنها حذفت التطبيقات التي تضمنت الفيروس وحذرت من تنزيل التطبيقات بطرق غير شرعية أو من منصات غير موثوقة.

المصدر

عن أمناي أفشكو

محرر ومدون في مدونة ترايدنت التقنية، أقدم أخبارا تقنية أولا بأول إلى جانب المقالات في مجالات التسويق والشركات التقنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *