أخبار تقنية

السماح لموظفي الدولة المدنين في السعودية بالعمل في “كريم”

السماح لموظفي الدولة المدنين في السعودية بالعمل في “كريم”

أشاد المهندس حاتم الكاهلي، مدير عام شركة كريم في السعودية، باللوائح الجديدة التي تسمح لموظفي الدولة من المدنيين بالإلتحاق بمنصات النقل عبر التطبيقات الذكية، معتبرا القرار في بالغ الأهمية الذي من شأنه صناعة مئات الآلاف من فرص الدخل الإضافي للمواطنين، مما يساهم في تعزيز الاقتصاد المحلي .

وأكد الكاهلي بأن الخطوات المتسارعة التي تخطوها القيادة نحو تحقيق أهداف وطموحات رؤية 2030 تؤكد بأننا مقبلون على مرحلة ستشهد التنمية على كافة المستويات.

يذكر أن من أهداف رؤية 2030 تخفيض معدل البطالة من ١١.٦٪ إلى ٧٪ عبر “خلق فرص توظيف مناسبة للمواطنين في جميع أنحاء المملكة عن طريق دعم ريادة الأعمال وبرامج الخصخصة والاستثمار في الصناعات الجديدة”.

وأشار مدير عام Careem في المملكة، بأن شركة Careem كأكبر مقدم لخدمة النقل عبر التطبيقات الذكية في المملكة تعمل بشكل يتوافق مع رؤية 2030، حيث تعمل كريم على تمكين المواطنين من ذوي الإعاقة على العمل والحصول على الدخل عبر العمل ككباتن في Careem ، مما يضمن استقلاليتهم واندماجهم بوصفهم عناصر فاعلة في المجتمع، كما أن التوسع الذي تعمل عليه كريم في المملكة خلق مئات الوظائف للمواطنين متنوعة من الوظائف الإدارية والتشغيلية عطفا على فريق مكون من أكثر من 70 ألف كابتن سعودي في أكثر من 50 مدينة تعمل بها.

وشدد الكاهلي بأن التوافق مع رؤية 2030 يتضمن العديد من المبادرات لتعزيز أمن وسلامة المستخدمين، وكان آخرها خاصية حجب أرقام الاتصال بين العميل والكابتن، بالإضافة إلى التأمين الشخصي على جميع العملاء والكباتن أثناء المشاوير، لتنضم لسلسلة من الإجراءات المشددة فيما يخص الأمن والسلامة تبدأ من عملية تسجيل الكباتن وتدريبهم المباشر والحصول على وثائقهم الرسمية وسجلاتهم الجنائية.

وقد تمّ إطلاق شركة كريم في عام 2012، وعلى مدى السنوات الخمس الماضية، شهدت الشركة نموًا تخطى 30% شهريًا، وهي متواجدة حالياً في أكثر من 50 مدينة في المملكة العربية السعودية. ومنذ إطلاقها، قدّمت شركة “كريم” الملايين من المشاوير الناجحة مع مئات الآلاف من الكباتن.

الوسوم

حسام الحموري

رئيس التحرير في موقع أخبار ترايدنت التقنية .. اهتم في جميع الشركات التقنية الرئيسية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق