أخبار تقنية

الإمارات تتوجه إلى قطاع التقنية الخضراء مع انتشار المركبات الهجينة والكهربائية

توجه الإمارات إلى المدن الذكية وتبني المباني الرقمية لا يتوقف عند هذا الحد فالسيارات ومركبات النقل المختلفة هي الأخرى في طريقها للترقية نحو المركبات التي تعتمد على الكهرباء والطاقات المتجددة منها الطاقة الشمسية.

بناء على هذا الأساس تتوقع شركة ’كونتيننتال‘ أن تصل ايراداتها إلى مليار دولار أميركي من أعمالها المرتبطة بالمركبات الهجينة الكهربائية.

الشركة المتخصصة في تصنيع الإطارات المتميزة والتقنيات المتطوّرة، أعلنت أنها ستخصص ميزانية أعلى لتوظيفها في مجال الأبحاث والتطوير المرتبط بأنظمة القيادة الهجينة والكهربائية. ويأتي وذلك كجزء من ’استراتيجية أنظمة توليد الحركة 2020+‘ (Powertrain Strategy 2020+) الدولية الجديدة التي تعتمدها الشركة.

تعليقاً على ’استراتيجية أنظمة توليد الحركة 2020+‘ لدى ’كونتيننتال‘، قال خوسيه أ. أفيلا، عضو المجلس التنفيذي ورئيس قسم أنظمة توليد الحركة في ’كونتيننتال‘: “مع انتقالنا للمستقبل، سنقوم تدريجيا بتطبيق استراتيجيتنا الجديدة ونتوقّع انخفاضاً في الطلب على مكوّنات المحرّكات الميكانيكية والهيدروليكية المطوّرة حديثاً. وتماشياً مع هذا التوجه، سوف نحدّد استثمارنا في هذه التقنيات، وعوضاً عنها نتطلع إلى النمو في مجال الأنظمة الإلكترونية والاستشعارية والبرمجية، وذلك بسبب المتطلّبات الدولية الخاصّة بالانبعاثات والتي تصبح أكثر تشددا بشكل مستمر.”

وبالنظر إلى استراتيجية الشركة في الشرق الأوسط فإنها تعطي الأولوية لدولة الإمارات العربية المتحدة التي تقود التحول إلى التقنيات الخضراء في مجال صناعة المركبات وتبني السيارات والمركبات الكهربائية.

ومن المعلوم أن ’هيئة الطرق والمواصلات‘ و ’هيئة كهرباء ومياه دبي‘ و ’المجلس الأعلى للطاقة‘ في دبي، وضعت أهدافا جديدة لتخفيض انبعاثات الكربون بنسبة 16 بالمئة بحلول العام 2021 من خلال تعزيز التقنية الخضراء وزيادة حصتها في السوق.

هذا يعني أن أساطيل السيارات الحكومية والخاصة بالمؤسسات الحكومية سيتم تحديثها خلال الأشهر القادمة لتتوافق مع هذا التوجه ما يشكل فرصة كبيرة لشركة ’كونتيننتال‘ ومنافساتها.

الوسوم

أمناي أفشكو

محرر ومدون في مدونة ترايدنت التقنية، أقدم أخبارا تقنية أولا بأول إلى جانب المقالات في مجالات التسويق والشركات التقنية.
مؤسس مجلة أمناي وصاحب خدمة بيع المقالات والمحتوى للمواقع والشركات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق