أخبار المواقعالشركات التقنية

فايرفوكس ستدعم إضافات غوغل كروم قريبا

فايرفوكس ستدعم إضافات غوغل كروم قريبا
فايرفوكس ستدعم إضافات غوغل كروم قريبا

ذكر أحد التقارير أن برنامج متصفح موزيلا فايرفوكس سيأتي بمجموعة كبيرة من التغييرات، وسوف يتطلب الأمر من مطوري الإضافات إعادة مراجعة إضافاتهم والتحقق من موافقتها مع ال API الجديد الذي ستعتمده الشركة ومن استمرار عملها وأدائها.

ويتعلق الأمر بقيام شركة موزيلا باستبدال الAPI الخاص بها بواحد جديد يسمى WebExtensions، وهو نفس النظام المعتمد في كل من غوغل كروم وأوبّرا، وهذا ما سيمكن من تشغيل كافة الإضافات على جميع المتصفحات.

أيضا ستقوم بتغييرات تمهيدا للوصول إلى متصفح سريع -حسب ما يدعى Electrolysis- والذي سيفصل بين العمليات المتعددة في المتصفح إضافة إلى التقليل من مخاطر التعرض للبرمجيات الخبيثة.

المطورين يحتاجون إلى إعادة تعديل إمتداد الإضافات الخاصة بهم من أجل التوافق مع التعديلات التي سيتم الإفراج عنها موازاة مع إطلاق النسخة 41 من المتصفح بتاريخ 22 سبتمبر المقبل، وسيتم التحقق من موافقتها من طرف فايرفوكس.

وتعتمد الشركة حاليا على لائحة سوداء من أجل حظر إضافات تحمل برمجيات خبيثة إلى أنها لم تتبث فعاليتها، لذلك لجأت الشركة إلى طريقة أخرى وهي عن طريق تقديم المطورين نسخا من أعمالهم في الإضافات للشركة قصد مراجعتها قبل المصادقة النهائية واعتمادها على موقعها الرسمي.

وسيمكن الAPI الجديد WebExtensions المطورين من برمجة إضافات تتوافق مع كل من كروم، أوبرا، فايرفوكس، ومايكروسوفت إدج مع تعديلات بسيطة لا تكاد تذكر.

موزلا الآن ترسل مزيدا من الإشعارات للمطورين حول هذه التغييرات، لكنها ستحتاج إلى بدء العمل على الإضافات الآن لتضمن أنهم على استعداد بالعمل عليها.

ومن المتوقع أن تصدر النسخة 43 من المتصفح يوم 15 ديسمبر القادم، والتي ستحمل الAPI الجديد، من هنا سوف يستمر المتصفح من دعم الإضافات الغير معدلة لستة أشهر ليتم رفع الدعم عنها نهائيا.

وتعترف موزيلا بأن هذه التغييرات تضر بالفعل بالمطورين على المدى القصير ظرا للجهد الكبير الذي سيحتاجه الإنتقال إلى الAPI الجديد، لكنها تقول إنهم سيشعرون في النهاية بأن النتيجة تستحق هذا الجهد.

هذا يعني أنها تستغني عن تكنولوجيا الXUL و XPCOM التي تستعملها موزيلا، وستقوم الشركة بإنهاء الدعم بشكل كامل لها في غضون 12 إلى 18 شهر المقبل.

وستكون هذه الخطوة ثقيلة على المطوين في البداية لكنها ستعطي ثمارا جيدة سواء للمستخدمين أو المطورين، نظرا لسهولة نقل الإضافات بين مختلف المتصفحات إضافة إلى أداء جيد وحماية من البرامج الضارة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق