الشركات التقنية

فيس بوك تؤكد على منع معلني الأخبار المزيفة من الربح عن طريق منصتها

لم تكتفي شركة فيس بوك بالإعلان مؤخرا على أنها تمنع الإعلانات المروجة للأخبار المزيفة وخطاب الكراهية، بل عادت لتؤكد مجددا على أنها تأخد هذا الموضوع على محمل الجد ولا مجال للشكوك.

كارولين إيفرسون، رئيسة مبيعات فيس بوك، أكدت أن الشركة تعمل في الوقت الحالي على إطلاق سياسة جديدة للمعلنين ستوفر لهم بوضوح ما هي المواد الممنوعة الترويج لها على الشبكة الإجتماعية الأكبر في العالم وستكون الأخبار المزيفة واحدا منها.

وقالت الشركة أنها تعمل على تحديث سياساتها من اجل توفير منصة افضل للمستخدمين والمعلنين جنبا إلى جنب وتعزيز مصداقية المعلومات التي يتم مشاركتها في العادة على المنصة.

وأضافت أن تحديث السياسات سيشمل أيضا القوانين الموجهة للنشارين المؤهلين لكسب المال من المحتوى على فيس بوك حيث سيتم منع أي جهة في حالة تأكد أنها تنشر أخبار مزيفة.

وتتعرض الشركة لانتقادات كبيرة خصوصا في ألمانيا والمملكة المتحدة وحتى الولايات المتحدة الأمريكية، فيما يمكن ان يكون مقدمة لمقاطعة جماعية على طريقة المعلنين مع يوتيوب والذين قرروا التوقف عن تشغيل حملاتهم الإعلانية حتى إصلاح مشكلة ظهور الإعلانات على مقاطع تحرض على الكراهية، وهو ما استجابت له جوجل وعمل المعلنين في لمقابل بالعودة بحذر لتشغيل الإعلانات على يوتيوب.

حدوث ذلك لفيس بوك سيكون مؤلما للغاية وهي الأخرى تعتمد بنسبة 99 في المئة على العائدات من الإعلانات وتحتاج إلى استمرار الحملات الاعلانية واهتمام المعلنين بمنصتها.

المصدر

الوسوم

أمناي أفشكو

محرر ومدون في مدونة ترايدنت التقنية، أقدم أخبارا تقنية أولا بأول إلى جانب المقالات في مجالات التسويق والشركات التقنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock