أخبار تقنية

تقرير: أبل ستصمم هاتفها المقبل دون معالجات كوالكوم

تقرير: أبل ستصمم هاتفها المقبل دون معالجات كوالكوم
مع استمرار وتصاعد المعركة القانونية بين الشركتين أبل و كوالكوم، ظهر اليوم تقرير جديد صادر من صحيفة “وول ستريت جورنال”، ويقول التقرير أن أبل ستقوم بتصميم هاتفها وجهازها الآيباد للعام المقبل دون ان يتضمن ذلك معالجات كوالكوم.

ويوضح التقرير أن أبل حاليًا تقوم بالتحقق في أجهزة البناء مع معالجات من إنتل ومدياتيك فقط، في حين أن المعركة القانونية تلعب دورًا واضحًا، حيث يضيف التقرير أيضًا أن كوالكوم حجبت رقائق الاختبارات الحاسمة في نماذج آيفون وآيباد.

وأشار أيضًا أن كوالكوم توقفت عن مشاركة برامج الاختبار اللازمة في وقت سابق من هذا العام، وذلك بعد أن رفعت أبل الدعوة الأولى، ومع ذلك خطط أبل للإبتعاد عن كوالكوم يمكن أن تتغير لانها لا تزال في مرحلة مبكرة جدًا في هذه العملية.

وعلاوة على ذلك أبل عمومًا تريد اثنين من الموردين من مكونات ايفون الرئيسية، وذلك للمساعدة بشكل أفضل في التفاوض على royalties – hence ولإضافة رقائق مدياتيك إلى ترسانتها، وخطط أبل لاستبعاد رقائق كوالكوم من نموذج العام المقبل يمكن أن تتغيير، ومع ذلك بعض الأشخاص في أبل اشاروا أن الشركة لم تسبق تصميم اجهزتها القادمة باستبعاد رقائق كوالكوم وتحديدًا في مرحلة مماثلة في هذه العملية.

كما وعدم استخدام رقائق كوالكوم على الاطلاق سيكون تغييرًا صارخًا من المستخدمين السابقين، حتى نماذج ايفون 7 للعام الماضي، اعتمدت الشركة بشكل كبير على رقائق كوالكوم وبعد ذلك وتحديدًا في هواتف ايفون 8 وايفون X لهذا العام بدأت أبل باستخدام مزيج من رقائق إنتل وكوالكوم.

وفيما يتعلق بالخلاف المستمر بين كوالكوم وأبل، قال تيم كوك “انه سيحلوذلك من خلال معركة قانونية طويلة، عير أنه أشار أنه ي توقه أن تدور معركة محكمو في نهاية الطريقة”.

أخيرًا بدأت كل شيء في وقت سابق من ها العام عندما قدمت FTC شكوى ضد كوالكوم، وعمت أن صانع الرقائق أجبرت أبل على استخدام رقائق قاعدية للحصول على أعلى الإتاوات، بعد ذلك رفعت أبل دعوى خاصية بقيمة $1 billion، وحاولت كوالكوم حظر استيراد على اجهزة ايفون في الولايات المتحدة، في حين قدمت أيضًا منع مبيعات ايفون والتصنيع في الصين.

المصدر

الوسوم

Ahmed Saeed

لا أبخل على أحد بما وهبني الله به، مختص في الكتابة عن ايقوناتي نظام أندرويد ونظام iOS، لي الخبرة بما تكفي لوضع حلول جذرية لمشاكل أندرويد، مبرمج في عالم التطبيقات، وأخيرًا عشقي إلتقاط الصور أينما ذهبت….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق