الهواتف الذكيه

سامسونج توفر الترقية إلى الهواتف الجديدة دون خسارة البيانات والمعلومات

قامت سامسونج بإطلاق تطبيق التحويل الذكي لجعل عملية نقل البيانات من هاتف إلى آخر شفافة وآمنة قدر الإمكان، حيث يعمل هذا التطبيق على تبسيط عملية تغيير الهواتف الذكية والحفاظ على الذكريات القيمة والبيانات الهامة عند التحول من استخدام هاتف قديم إلى هاتف أحدث وأكثر تطورا.

وتوفر خدمة التحويل الذكي للمستخدمين راحة البال التي يتم ينشدونها عند انتقالهم لاستخدام هاتف ذكي جديد، حيث تضمن لك هذه الخدمة فعالية وعملية هاتفك Galaxy الجديد مع الاحتفاظ بالمحتويات ذاتها المخزنة في هاتفك القديم، دون هدر الوقت الضائع في تحويل المحتوى من هاتف لآخر.

ويوفر التحويل الذكي عند الترقية باستخدام هاتف جديد سهولة استثنائية للاستخدام إضافة إلى الراحة والسلامة الضرورية عند الانتقال، إن نقل المحتوى بين الأجهزة، يمكن أن يتم باستخدام إحدى الطرق الثلاث البسيطة: نقل المحتوى بطريقة لاسلكية عبر تطبيق Smart Switch Mobile، أو من خلال ربط الجهازين القديم والجديد عبر منفذ USB، أو استخدام برنامج التحويل الذكي ونسخ المحتوى احتياطياً على حاسوبك الشخصي ومن ثم إعادة إدخاله إلى هاتفك الجديد بسلاسة.

وقد تطورت هواتفنا لتصبح أكثر من مجرد أجهزة اتصالات، حيث باتت تعبر عنا بطريقة فريدة، لذلك نحرص في سامسونج عند التحول لاستخدام هاتف جديد، على ضمان نقل كافة بياناتك ومعلوماتك الخاصة التي استخدمتها على الهاتف القديم إلى الهاتف الجديد مع ترقية مستوى الأجهزة والتكنولوجيا والخدمات.

قد يشكل التحول لاستخدام هاتف ذكي جديد مفارقة بالنسبة للمستخدمين: ففي حين نحصل على هاتف جديد أكثر حداثة، أكثر تقدماً من الناحية التكنولوجية، أكثر سرعة، بتصميم متميز مع مزيد من القدرات والمواصفات، إلا ان هذا التحول قد يتسبب بفقداننا لكل أو بعض البيانات التي تُفقد هذا الميزات قيمتها. ونظرا لأهمية المعلومات المخزنة على هواتفنا الذكية، لذا فإن نقل  البيانات من جهازنا القديم إلى الجديد مازال أمراً مزعجاً لكن ليس بعد اليوم مع التحويل الذكي.

المصدر: بيان رسمي معدل

الوسوم

أمناي أفشكو

محرر ومدون في مدونة ترايدنت التقنية، أقدم أخبارا تقنية أولا بأول إلى جانب المقالات في مجالات التسويق والشركات التقنية. مؤسس مجلة أمناي وصاحب خدمة بيع المقالات والمحتوى للمواقع والشركات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *