أخبار تقنية

إتصالات الإمارات: إجراء أول مكالمة صوتية على شبكة (Cat-M1 IoT) في المنطقة بنجاح

أعلنت شركة اتصالات الإمارات أمس عن تجربة أول مكالمة صوتية للجيل الرابع (VoLTE) على شبكة (Cat-M1 IoT) في المنطقة لتسهم بذلك في رسم خارطة الطريق المستقبلية لتمديد الشبكات المتقدمة بهدف تلبية متطلبات توفير خدمات نطاق عريض متنقل وخدمات اتصال متنوعة متوافقة مع إنترنت الأشياء (IoT).

وتمتلك اتصالات موقعا رياديا قويا في الاستثمار في تقنيات وحلول إنترنت الأشياء وتتفرد بتاريخ من الإنجازات السباقة في هذا السياق بما في ذلك نشر أول شبكة (LTE Cat-M1) في دولة الإمارات العربية المتحدة في يوليو 2017. وستحدث هذه الخطوة تغييراً جذرياً وستشكل معياراً جديداً في منظومة إنترنت الأشياء. وتعدّ التقنية الثورية (Cat M1) فئة جديدة من شرائح الجيل الرابع (LTE) المصممة لأجهزة الاستشعار. وهي تتطلب طاقة أقل، وتوفر عمر بطارية طويل، وتغطية واسعة، ومستويات نشر مرنة للخدمات والحلول، ووقت استجابة سريع، وتدعم مجموعة من حالات الاستخدام منها عدادات المياه، تتبع الأصول والإلكترونيات الاستهلاكية.

وتم إجراء هذه التجربة بالشراكة مع شركة “كوالكوم تكنولوجيز” باستخدام بنية “اتصالات” التحتية الخاصة بإنترنت الأشياء وبتقنية الاتصال الصوتي، بالإضافة إلى استخدام أجهزة إنترنت الأشياء مدعومة بأجهزة مودم (MDM9206 LTE IoT) من كوالكوم.

وتعليقاً على ذلك قال المهندس سعيد الزرعوني، النائب الأول للرئيس-شبكات الهاتف المتحرك في “اتصالات”: “نحن فخورون بإبراز ريادتنا وقدراتنا الابتكارية من خلال إجراء هذه التجربة الأولى من نوعها في القطاع بالمنطقة، والتي تعتبر خطوة هامة لنتمكن من الحفاظ على مكانتنا في مقدمة تطوير التقنيات لتوفير الخدمات لعملائنا باستخدام أفضل وأحدث الشبكات اللاسلكية. ومع تحول اتصالات إلى المستقبل الرقمي، يعد الاستثمار في التقنيات والخدمات الجديدة أمراً بالغ الأهمية لتحقيق هذا الهدف في الشركة وعلى مستوى الدولة”.

وستعمل تقنية (Cat M1) على تمكين التطبيقات ضمن قطاعات ومجالات مختلفة، مثل المنازل الذكية، والمراقبة في القطاعات الصناعية، وتتبع الأصول، والرعاية الصحية، وتجارة التجزئة، والمدن الذكية، والتقنيات القابلة للارتداء، وغيرها. ومن خلال السماح لتقنية الجيل الرابع (LTE) بدعم التطبيقات ذات الاستهلاك الأقل للبيانات وبتكلفة فعالة، تعتبر تقنية (Cat M1) مثالية لأجهزة الاستشعار والمراقبة ذات الاستهلاك المنخفض للطاقة.

المصدر: بيان رسمي

الوسوم

أمناي أفشكو

محرر ومدون في مدونة ترايدنت التقنية، أقدم أخبارا تقنية أولا بأول إلى جانب المقالات في مجالات التسويق والشركات التقنية.
مؤسس مجلة أمناي وصاحب خدمة بيع المقالات والمحتوى للمواقع والشركات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق