أخبار تقنية

مزايا دعم كومفولت لمنصة Google Cloud والاعتماد عليها

خلال الساعات الماضية أعلنت شركة كومفولت المتخصصة في أخد النسخ الاحتياطية لبيانات الشركات وتوفير استرجاعها بسهولة، عن شراكة مع Google Cloud بناء عليها ستعمل الشركة على تخزين بيانات عملائها في خوادم جوجل.

هذا يعني المزيد من الأمان والمزيد من المساحات التخزينية التي يمكن ان توفرها كومفولت للعملاء من الأفراد والشركات.

تضمن دعم ’كومفولت‘ لمنصة ’جوجل كلاود‘ ما يلي:

  • حماية البيانات لدعم مشاريع الرفع والنقل السحابية واسعة النطاق.
  • البحث السريع والشامل ضمن مواقع التخزين السحابية المتعددة مع عرض واحد وموحد للبيانات أينما كانت مخزنة.
  • دعم نقل البيانات واستخدامها وإدارتها عبر جميع فئات تخزين ’جوجل كلاود‘ الأربعة وهي ’كولدلاين‘ و’نيرلاين‘ و’ريجيونال‘ و’مولتي ريجيونال‘.
  • توافر البيانات في كافة فئات تخزين Google Cloud
  • القدرة على استعادة البيانات إلى أي مكان، إلى أماكن التخزين في موقع العمل، أو إلى موقع تخزين سحابي آخر، أو سحابة تخزين أخرى.
  • الاستفادة الأمثل من تخزين البيانات: المرونة اللازمة لإنشاء وحدات تخزين غير متكررة مع ضوابط دقيقة لنقل البيانات وأعباء العمل إلى ومن وعبر سحابات التخزين وعبر مناطق تخزين مختلفة داخل السحابة الواحدة.
  • الحماية السريعة للبيانات وتعزيز أمن التطبيقات على مستوى المؤسسات التي تعتمد منصة ’جوجل كلاود‘، مع حماية البيانات لمجموعة واسعة من مبادرات تكنولوجيا المعلومات للشركات:

o       التطبيقات بما في ذلك أنظمة الملفات المشتركة على أنظمة التشغيل ’ويندوز‘ و’لينوكس‘.

o       التطبيقات وقواعد البيانات مثل ’إس كيو إل إكستشانج‘ و’أوراكل‘ و DB2.

o       تطبيقات ’البرمجيات كخدمة‘ (SaaS) مثل ’أوفيس 365‘.

o       تطبيقات البيانات الكبيرة مثل ثل GPFS و’مونجو دي بي‘ و’هادوب‘ وغيرها.

o       النسخ الاحتياطي للتطبيق المخصص باستخدام واجهات برمجة تطبيقات ’كومفولت‘.

  • دعم تطبيقات ’جي ميل‘ و’جوجل درايف‘: النسخ الاحتياطي إلى منصة ’جوجل كلاود‘ واسترداد البيانات منها مع إدارتها بشكل شاملة عبر منصة ’كومفولت‘.

المصدر: بيان رسمي معدل

الوسوم

أمناي أفشكو

محرر ومدون في مدونة ترايدنت التقنية، أقدم أخبارا تقنية أولا بأول إلى جانب المقالات في مجالات التسويق والشركات التقنية. مؤسس مجلة أمناي وصاحب خدمة بيع المقالات والمحتوى للمواقع والشركات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق
إغلاق