أخبار المواقع

حصيلة القنوات المغلقة ومقاطع الفيديو المحذوفة خلال نوفمبر على يوتيوب

تعمل جوجل في الوقت الحالي على حذف مقاطع الفيديو من يوتيوب التي تتضمن الاساءات الواضحة والتي لم يعد من المقبول نشرها ومشاركتها على المنصة وكذلك إغلاق القنوات التي تشمل مصدرا للمحتوى المسيء.

وتعمل أيضا على تعطيل الإعلانات لعدد كبير من القنوات التي يمكن أن تكون نبرتها عنصرية أو يتضمن سياق مقاطع الفيديو الخاصة بها شتائم وسب، وهذا لأن المعلنين لا يرغبون في ظهور إعلاناتهم على مقاطع فيديو مشبوهة وغير مقبولة ويريدون ايقاف التمويل عن القنوات المسيئة.

منصة الفيديو الأكبر في العالم والتي تشهد زخما كبيرا منذ سنوات ولا تزال في الصدارة بعيدة عن فيس بوك، تسابق الوقت كي لا تكون قضية أزمة خطاب الكراهية والمحتوى المسيء السبب في سقوطها وانهيارها في نهاية المطاف.

لهذا فقد أعلنت يوتيوب مؤخرا عن حذف 270 حساب أو قناة يوتيوب، تستخدم من أجل نشر المحتوى المسيء الصريح، أو نشر تعليقات جنسية على مقاطع فيديو للأطفال.

كما عملت على تعطيل الإعلانات لأكثر من 625 ألف فيديو كانت تستخدم لنشر تعليقات مسيئة جدا، تشكل ازعاجا للمعلنين على هذا الموقع وتخيف أولياء الأمور والآباء لأن عدد كبير منها يهدف إلى اصطياد الأطفال واستغلالهم جنسيا.

وأقدمت الشركة على حذف 150 ألف فيديو غير مقبول على المنصة، وهي تعمل على رصد المزيد من المقاطع وحذفها ومعالجة التبليغات التي ترد إلى الشركة من المستخدمين حول محتويات من غير المقبول توجدها على الموقع.

الوسوم

أمناي أفشكو

محرر ومدون في مدونة ترايدنت التقنية، أقدم أخبارا تقنية أولا بأول إلى جانب المقالات في مجالات التسويق والشركات التقنية.
مؤسس مجلة أمناي وصاحب خدمة بيع المقالات والمحتوى للمواقع والشركات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق